الأحكام في حق نشطاء الريف تخلف موجة غضب على "فيسبوك" | Direitos Humanos | JORNAL PACIFISTA 

Diretor-Local do JORNAL PACIFIST & PACIFIST JOURNAL
na cidade de BRASÌLIA - BRASIL:
Senhor Jornalista: CELSO DIAS NEVES
MTB: 3414/GO
Fundador e Presidente das organizaçõepela PAZ MUNDIAL:
1)WPO - World Parlament of Security And Peace/ Brasil
2)ABCP - Academia Brasileira de Ciência Política
KENYA SOUZA
MTB - 76604
JORNALISTA RESPONSÁVEL
The Biggest and Best International Newspaper for World Peace
BRANCH OFFICE OF THE NEWSPAPER "PACIFIST JOURNAL" in BRAZIL
Founder, President And International General Chief-Director / Fundadora, Presidente e Diretora Geral Internacional :  Denise Ruman
President and General Director :  ZAKARIA EL HAMEL
Local Chief-Director - Brazil / Diretora-Chefe Local - Brasil :  Denise Ruman
Mentor do Jornal / Mentor of the Newspaper  :  José Cardoso Salvador (in memoriam)
Mentor-Director / Mentor-Director  :  Mahavátar Babají (in memoriam)

Direitos Humanos / 06/07/2018


الأحكام في حق نشطاء الريف تخلف موجة غضب على "فيسبوك"

0 votes

هسبريس - عبد الرحيم العسري
الأربعاء 27 يونيو 2018 - 09:00

استنكر عدد من مغاربة "فيسبوك" الأحكام الصادرة في حق ناصر الزفزافي، أيقونة حراك الريف، ورفاقه معتقلي مجموعة الدار البيضاء، التي وصلت إلى أزيد من 200 سنة وزعت عليهم في وقت متأخر من مساء الثلاثاء.

وبعد الفرحة العارمة التي رسموها "أسود الأطلس" بفضل خروجهم المشرف من نهائيات كأس العام 2018، عاد الحزن ليعم "الفضاء الأزرق" بالمغرب بمجرد أن وضعت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء نهاية لملف معتقلي "حراك الريف"، بعد عام من سير المحاكمة التي تابعها الإعلام الوطني والدولي عن كثب.

وقضت المحكمة في حق كل من ناصر الزفزافي ونبيل أحمجيق وسمير اغيد والبوستاتي بــ20 سنة سجناً نافذا. أما الأستاذ محمد جلول، الذي سبقت إدانته بخمس سنوات سجنا في احتجاجات خلال سنة 2011، فقد تمت مؤاخذته بجميع التهم الموجهة إليه واعتبار الأفعال المنسوبة إليه تشكل مؤامرة للمس بالسلامة الداخلية للدولة، وأدين بعشر سنوات سجنا نافذا، رفقة آخرين.

معلقون على صفحة هسبريس الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" عبروا عن غضبهم جراء هذه الأحكام، واصفين إياها بـ"الصادمة" و"القاسية".

وقال أحد المعلقين في تفاعله مع الخبر: "هذا دليل على انعدام القانون والقضاء في المغرب، بل توجد محله تعليمات الهاتف.. هذه البلاد بحاجة إلى ثورة. كيف يعقل أن يعتقل شخص بسبب نقاشه مع خطيب الجمعة ثم يحكم عليه بـ 20 سنة وكأنه أدخل أطنانا من الكوكايين والأسلحة الى البلاد. هذا الأمر لا يدخل العقل. المخزن يريد تربية أي شخص يريد المطالبة بحقوقه من خلال ناصر الزفزافي ورفاقه. ويجب أن يكون ردنا معاكسا لأهدافهم".

الصحافي عبد الله ترابي، في تدوينة على حسابه بموقع "فيسبوك"، قال إن "الأحكام الثقيلة التي صدرت في حق متهمي حراك الريف هي خطأ تاريخي، سندفع ثمنه غاليا كوطن وكشعب"، قبل أن يعمد إلى المقارنة بين أجواء الفرح التي عمت المغاربة بعد أداء "أسود الأطلس" في "المونديال" وبين الليلة الحزينة التي تدخل تاريخ المغرب من بابه الواسع.

وذهبت أغلب تعليقات متابعي صفحة هسبريس إلى أن ناصر الزفزافي ورفاقه "لم يفعلوا جرائم تستحق كل هذا العقاب، بل خرجوا فقط للمطالبة بالعيش الكريم والحرية ومحاسبة من تورطوا في نهب خيرات البلاد".

وتساءل معلق آخر مستغرباً: "الناس لي سرقو أموال الفقراء عمرهم تحاسبو لكن الزفزافي طالب بالحقوق المشروعة والعيش الكريم وسارعت الدولة في بناء السجووون..دبا خاص نيت شي ثورة لي تزعزع هد الكيان مدام كيحكمو على مطالبي الحقوق ب 20 سنة"، بتعبير التعليق.

"اللهم إن هذا منكر، بعد أزيد من سنة من الرد والجر يصدر حكم بهتاني على أبطال الريف الأحرار الذين خرجوا إلى الشارع للدفاع عن أبسط حقوقهم في العيش الكريم من مستشفى وشغل وجامعات... والمفسدون والمسؤولون عن كل هذا العبث أحرار طلقاء ينهبون في خيرات البلد ويستنزفون الثروات"، يضيف مواطن مغربي غاضب وهو يعلق على الأحكام الصادرة في حق مجموعة الدار البيضاء.

في مقابل حملة التنديد الواسعة، قال محمد كروط، دفاع الدولة المغربية، في تصريحات صحافية، "إن هذه الأحكام لم تكن ثقيلة، بل كانت مخففة جدا، بالنظر إلى تعدد الجرائم المرتكبة من طرف هؤلاء المعتقلين"، وتابع: "المحكمة كانت رحيمة جداً بالزفزافي ورفاقه لأن التهم كانت تتطلب المؤبد والإعدام".


Comentários
0 comentários


  • Enviar Comentário
    Para Enviar Comentários é Necessário estar Logado.
    Clique Aqui para Entrar ou Clique Aqui para se Cadastrar.


Ainda não Foram Enviados Comentários!


Copyright 2018 - Jornal Pacifista - Todos os direitos reservados. powered by WEB4BUSINESS

Inglês Português Frances Italiano Alemão Espanhol Árabe Bengali Urdu Esperanto Croata Chinês Coreano Grego Hebraico Japonês Hungaro Latim Persa Polonês Romeno Vietnamita Swedish Thai Czech Hindi Você