التشكيلي بنعبد الله يحتفي بالفرس في معرض فردي | Manifestações Artísticas | JORNAL PACIFISTA 

Diretor-Local do JORNAL PACIFIST & PACIFIST JOURNAL
na cidade de BRASÌLIA - BRASIL:
Senhor Jornalista: CELSO DIAS NEVES
MTB: 3414/GO
Fundador e Presidente das organizaçõepela PAZ MUNDIAL:
1)WPO - World Parlament of Security And Peace/ Brasil
2)ABCP - Academia Brasileira de Ciência Política
Denise Ruman
MTB - 0086489
JORNALISTA RESPONSÁVEL
The Biggest and Best International Newspaper for World Peace
BRANCH OFFICE OF THE NEWSPAPER "PACIFIST JOURNAL" in BRAZIL
Founder, President And International General Chief-Director / Fundadora, Presidente e Diretora Geral Internacional :  Denise Ruman - MTB: 0086489 / SP-BRAZIL
Local Chief-Director - Brazil / Diretora-Chefe Local - Brasil :  Denise Ruman
Mentor do Jornal / Mentor of the Newspaper  :  José Cardoso Salvador (in memoriam)
Mentor-Director / Mentor-Director  :  Mahavátar Babají (in memoriam)

Manifestações Artísticas / 10/10/2018


التشكيلي بنعبد الله يحتفي بالفرس في معرض فردي

0 votes

هسبريس من الرباط
الأربعاء 10 أكتوبر 2018 - 13:35

يواصل التشكلي رشيد بنعبد الله مسيرته الفنية بمحطة إبداعية إضافية في مدينة الجديدة؛ إذ سيقدّم حزمة من إنتاجاته ضمن معرض فردي، ينطلق يوم 16 أكتوبر الجاري ويسدل عنه الستار في 21 من الشهر نفسه.

وقال بنعبد الله، ضمن تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، إنه يعتبر حضوره في معرض الفرس بالجديدة، من خلال ثالث مشاركاته في هذه التظاهرة، قيمة مضافة لـ16 من لوحاته التي رسمها خصيصا للموعد ذاته.

كما اعتبر التشكيلي نفسه أن الفرس من المواضيع الصعبة في عالم الفن التشكيلي، بالنظر إلى البنية والحركية المركبة؛ لذلك يبقى المتعاطون مع ذلك قلائل على مستوى المملكة.

واستعان رشيد بنعبد الله ضمن لوحاته الـ16 الجديدة بتقنيات سيتعرف عليها زوار معرضه في الجديدة؛ وهي زيت أكريليك "Acrylique" وتقنية مختلطة "Mixte" وباسطيل "Pastel" ثمّ أربع دعامات "Quatre supports" والقماش "La toile" والمخمل "Velours" وورق الخشب.

وفي تصريحه لهسبريس، أبرز الفنان التشكيلي نفسه أن ما يميزه على مستوى اللوحات المهتمة بموضوع الفرس يتمثل في "تقنية Pastel قليلة الاستعمال جدا على المستوى الوطني".

جدير بالذكر أن حب الفن التشكيلي غرس في قلب الرسام رشيد بنعبد الله منذ أيام الطفولة، ولم تتمكن العلوم التجريبية التي سلكها في مساره الدراسي، ولا دخوله إلى عالم الإدارة العمومية في وقت مبكّر، من ثنيه عن الاهتمام بالرسم. ليراكم 12 سنة من الممارسة الفعلية، حتى الآن، في هذا الميدان.

الفنان عينه دائم الحضور في معارض تشكيلية فردية وجماعية منذ سنة 2007، في مختلف المدن المغربية، وغالبية اللوحات التشكيلية التي يقوم بإنجازها يعتمد فيها على أنامله، دون ريشة، ضمن ما يسمى "فن باسطيل"، مهتما بالتركيز على المواضيع المرتبطة بالفرس والمرأة.


Comentários
0 comentários


  • Enviar Comentário
    Para Enviar Comentários é Necessário estar Logado.
    Clique Aqui para Entrar ou Clique Aqui para se Cadastrar.


Ainda não Foram Enviados Comentários!


Copyright 2018 - Jornal Pacifista - Todos os direitos reservados. powered by WEB4BUSINESS

Inglês Português Frances Italiano Alemão Espanhol Árabe Bengali Urdu Esperanto Croata Chinês Coreano Grego Hebraico Japonês Hungaro Latim Persa Polonês Romeno Vietnamita Swedish Thai Czech Hindi Você